في أي وقت تخرج زكاة الفطر

في أي وقت تخرج زكاة الفطر

وقت إخراج زكاة الفطر

يبدأ وقت إخراج زكاة الفطر من غروب شمس آخر يومٍ من أيام شهر رمضان المبارك؛ أي من بداية أول ليلةٍ من ليالي شهر شوال، ويستمر وقتها إلى حين أداء صلاة العيد، فقد ورد أنّ النبي -صلّى الله عليه وسلّم- أمر بإخراجها قبل أداء صلاة العيد، ولا يجوز لمسلمٍ أن يؤخّر إخراج زكاة فطره إلى ما بعد خروج وقتها، وإن فعل ذلك كان آثماً، وتجب في حقه التوبة، والمبادرة بإخراجها وتقديمها للفقراء، أمّا إن أراد أن يتعجّل في إخراجها قبل وقت وجوبها بيومٍ أو يومين؛ فله ذلك.[1]

حكم زكاة الفطر

تعدّ زكاة الفطر فريضةً واجبةً على كلّ المسلمين، سواءً كانوا صغاراً أم كباراً، ذكوراً أم إناثاً، ولا يستثنى من ذلك إلّا من لا يملك طعاماً زائداً عن كفايته هو ومن يعولهم لليلة العيد ويومه، والواجب فيها أن يخرجها المسلم عن نفسه، وعن كلّ من تتعلّق مؤونته به؛ كالزوجة والأولاد، ولا تجب على الجنين في بطن الأم إلّا إن تطوّع وليّه بها عنه، فقد ورد عن عثمان بن عفان -رضي الله عنه- أنّه كان يخرجها عن الحمل في بطن أمه.[2]

مقدار زكاة الفطر

ورد عن الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- تحديده لمقدار زكاة الفطر بصاعٍ من التمر أو صاعٍ من الشعير، حيث يساوي الصاع أربع حفناتٍ باليدين الممتلئتين؛ أي ما يقارب ثلاثة كيلوغرامات، وقال أبو سعيد الخدري -رضي الله عنه-: (كُنَّا نُعْطِيهَا في زَمَانِ النبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ صَاعاً مِن طَعَامٍ، أوْ صَاعاً مِن تَمْرٍ، أوْ صَاعاً مِن شَعِيرٍ، أوْ صَاعاً مِن زَبِيبٍ)،[3] وفسّر بعض العلماء كلمة طعام الواردة في الحديث بأنّها القمح، وفسّرها علماء آخرون بأنّها كلّ ما يقتات عليه أهل البلاد، سواءً كان قمحاً أم غيره، وهذا هو التفسير الأرجح؛ لأنّ المراد من زكاة الفطر التوسعة على الفقراء ومواساتهم، وذلك لا يحصل بإعطائهم غير قوت بلدهم.[4]

المراجع

  1. ↑ "وقت إخراج زكاة الفطر"، www.islamqa.info، 2008-9-28، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-1. بتصرّف.
  2. ↑ الشيخ عبد الرحمن بن فهد الودعان الدوسري (2013-8-5)، "حكم زكاة الفطر ومقدارها، ووقتها، والحكمة من مشروعيتها "، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-1. بتصرّف.
  3. ↑ رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي سعيد الخدري، الصفحة أو الرقم: 1508، صحيح.
  4. ↑ "مقدار زكاة الفطر"، www.ar.islamway.net، 2006-12-1، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-1. بتصرّف.