فوائد الزنجبيل الطبيعي

فوائد الزنجبيل الطبيعي

فوائد الزنجبيل الطبيعي

الزنجبيل من النباتات الجذرية المستخدمة كنوعٍ من التوابل في المطابخ الآسيوية، ولها الكثير من الفوائد الصحية التي تتركزُ في زيوتها الطيَّارة، ومركبَّات الفينول النفاذة مثل: الجينجيرولس والشوجول،[1] وقد استخدم الزنجبيل منذُ أكثرَ من ألفي سنةٍ في مجال الطب الصيني، ولا يزال يُستخدم حتى وقتنا الحالي نظراً لفوائده الصحية الكثيرة لصحة الإنسان، نذكر منها ما يأتي:[2]

  • تحافظ المعادن الموجودة فيه كالكروم، والمغنيسيوم، والزنك على الدوران الطبيعي للدم في الجسم؛ إذ تُحسّن تدفق الدم، وتساعد على منع الإصابة بأعراض الحُمَّى كالقشعريرة، والتعرّق المفرط.
  • يُحفّز إفراز إنزيم المعدة والبنكرياس وبهذا يُحسّن امتصاص وتحفيز العناصر الغذائية الأساسية في الجسم.
  • يحتوي على مسكناتٍ طبيعيةٍ مماثلةٍ للأسبرين والإيبوبروفين التي تكافح اضطرابات المعدة وتخفف الالتهابات.
  • يُساهم في علاج ضيق التنفّس، ونزلاتِ البرد، والإنفلونزا؛ لأنه يُخفف تراكم البلغم في المجاري التنفسية، ويساهم أيضاً في علاج السعال، والتهاب الحلق.
  • قد يخفض نسبة الكولسترول ويساعد على منع تخثر الدم الأمر الذي يُمكن أن يُساهم في الوقاية من أمراض القلب والنوبات الدماغية.[1]
  • يُعالج الغثيان الذي تُعاني منه معظم النساء الحوامل، ويقلل اضطراب المعدة الذي يُؤدي إلى التقيؤ.[1]

القيمة الغذائية للزنجبيل

يحتوي 100 غرام من الزنجبيل على العديد من العناصر ذات القيمة الغذائية العالية، أهمها:[3]

العناصر
القيمة الغذائية
الصوديوم
13 غرام
البروتين
1.8 غرام
النياسين
0.750 غرام
الكربوهيدرات
17.77 غرام
الزنك
0.34 ملليغرام
المغنيسيوم
43.00 ملليغرام
فيتامين C
5.00 غرام
فيتامين B6
0.160 ملليغرام
فيتامين E
0.26 ملليغرام

الزنجبيل والسرطان

يحتوي الزنجبيل على مركبٍ فعَّالٍ يُعرف باسم (شوجول 6) وهو أكثرَ فاعليةً من العلاج الكيميائي بعشرةِ آلافِ مرةٍ حسب بحثٍ نشرته المجلة الطبية (Plos)؛ إذ يشير البحث إلى أنَّ المركب الفعال يهاجم الخلايا الجذعية السرطانية للأورام الخبيثة المختلفة مثل سرطان الثدي ويمنعُ تشكّلها.[4]

مركبات الزنجبيل فعَّالةٌ أيضاً ضدَّ أورام البروستاتا؛ إذ يقلّصها بنسبةٍ تزيدُ عن خمسةٍ وخمسينَ بالمئة حسبِ دراسةٍ أجريت في جامعة جورجيا، ويساعد الزنجبيل على معالجةِ الالتهابات التي تُعتبر البيئة المثالية لنمو الخلايا السرطانية بسبب احتوائه على مضادات الأكسدة.[5]

الآثار الجانبية للزنجبيل

الجرعات المفرطة من الزنجبيل والتي تزيد عن خمسة غراماتٍ يومياً تزيدُ آثاره الجانبية على الجسم مثل: الإصابةِ بالطفح الجلديّ، وتراكم الغازات، وتهيّج الفم، وحرقة المعدة واضطرابها، بالإضافة إلى وجود آثارٍ جانبيةٍ أخطر مثل: حدوثِ نزيفٍ ومضاعفاتٍ طبيةٍ أخرى إذا ما تمَّ تناول مكملات الزنجبيل الغذائية مع أدوية الضغط والسكري؛ لذا يُنصح بعدمِ استخدامها إلَّا بعد الرجوع إلى الطبيب.[6]

المراجع

  1. ^ أ ب ت "Ginger", www.umm.edu, Retrieved 22-8-2017. Edited.
  2. ↑ Brian Lee (24-9-2013), "11 Benefits of Ginger That You Didn't Know About"، www.lifehack.org, Retrieved 17-8-2017. Edited.
  3. ↑ "Ginger root, raw", www.nutritionvalue.org, Retrieved 22-8-2017. Edited.
  4. ↑ Sayer Ji (19-10-2015), "Ginger: 10,000x Stronger Than Chemo In Cancer Research Model"، www.foodrevolution.org, Retrieved 23-8-2017. Edited.
  5. ↑ Dena Schmidt (22-4-2017), "Research reveals: Ginger causes cancer cells to commit suicide"، www.naturalhealth365.com, Retrieved 23-8-2017. Edited.
  6. ↑ Carmen Patrick (8-5-2017), "Ginger"، www.webmd.com, Retrieved 17-8-2017. Edited.
فوائد الزنجبيل الطبيعي
كتابة
teb21.com
- بتاريخ : - آخر تحديث: 2022-06-22 03:00:01