كيف أكون ذكياً في دراستي

كيف أكون ذكياً في دراستي

استخدم الحواس

يُسهِّل استخدام الحواس في الدراسة على فهم الأفكار، وتقريبها إلى الواقع، فمن الصعب حفظ الأفكار المُجرّدة البعيدة عن خيال الطالب وحواسّه، ولذلك يُساعد تخيّل الأفكار، وعرضها على شكل صور، وربطها ببعضها البعض على فهمها وتحليلها، فمثلاً عند عمل المصفوفة في الرياضيات، يُمكن تذكّر النمط عن طريق استخدام اليد وتحركيها لإضافة رقم أو طرحه،[1]، كما يُمكن استخدام المُخطّطات أو الرسومات التي تتضمّن مفهوماً مُعيّناً لتسهيل فهمه.[2]

تقسيم الدراسة

يُفضّل تقسيم الدراسة على عدّة جلسات قصيرة بدلاً من دراسة الكثير من المعلومات بجلسة واحدة وطويلة؛ لأنّ تقسيمها يُساعد على فهمها والتعمّق فيها، والتركيز أكثر، كما يجب التخطيط والقراءة في وقت مُبكّر قبل فترة الامتحان، ووضع جدول زمني لكل مادّة دراسيّة.[3]

تهيئة بيئة دراسية مناسبة

يجب الاهتمام بتوفير مساحة دراسيّة مثاليّة، وجمع كل الكتب، والعناصر، والوسائل التي قد يحتاجها الطالب أثناء دراسته، كما يجب إبعاد كل مصادر التشتُّت من منطقة الدراسة، كالهاتف الخلوي، وعند الرغبة في سماع الموسيقى أثناء الدراسة، يُفضّل تشغيل ألحان موسيقيّة فقط دون كلمات.[3]

اتباع نظام صحي

تُساعد التمارين الرياضيّة على تنشيط الجسم وتحفيزه على الدراسة والإنجاز، كما يجب الحرص على تناول الأطعمة الصحيّة، والمغذية للدماغ، والتي تمنح الجسم الحيويّة والنشاط، ومنها: السمك، والمكسّرات، والتوت، والزبادي مع ضرورة الحصول على فترة راحة أثناء الدراسة لبقاء الشخص يقظاً.[3]

إعداد الاختبارات الذاتية

يُساعد إعداد بعض الاختبارات الذاتيّة، وحلّها على تحديد مستوى فهم المادة والتمكُّن منها، ومعرفة المواضيع التي يجب التركيز عليها، وتتوافر بعض نماذج الأسئلة، والاختبارات الجاهزة على مواقع الإنترنت، والتي يُمكن الاستفادة منها عند مواجهة صعوبة في الدراسة، وفي تحديد نقاط الضعف.[3]

الدراسة بصوت عال

يُنصح بالدراسة، وقراءة المُلخّصات، واسترجاع المعلومات بصوتٍ عالٍ، كما يُمكن الاستعانة بأحد الأصدقاء، أو أحد أفراد العائلة لقراءة بعض المعلومات أمام الطالب، ثمّ على الشخص أن يُغلق عينيه ويُركّز فيما يقولونه، ثمّ يُحاول استرجاع معلوماته، وتَذَكُّر ما سمعه منهم.[3]

نصائح أخرى للدراسة بذكاء

توجد مجموعة من النصائح التي تُساعد على الدراسة بذكاء ، ومنها ما يأتي:[2]

  • قراءة الملاحظات الذاتيّة، ودراسة الكتب المدرسيّة.
  • مُشاهدة بعض مقاطع الفيديو المرتبطة بالموضوع الدراسي على الإنترنت .
  • مُراجعة المادّة مع الزملاء، ومُناقشتها، وشرح بعض النقاط لهم دون الرجوع للكتاب.
  • البحث في المصادر المختلفة لفهم بعض النقاط عند مواجهة صعوبة في استيعابها.

المراجع

  1. ↑ Scott H Young, "10 Tips to Study Smart and Save Time"، www.lifehack.org, Retrieved 29-11-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "6 Ways to Study Smarter and Learn Fast for Exams", www.sentral.edu.my,8-10-2017، Retrieved 29-11-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "How to study smarter, not harder", www.online.scu.edu,23-5-2016، Retrieved 29-11-2018. Edited.
كيف أكون ذكياً في دراستي
كتابة
teb21.com
- بتاريخ : - آخر تحديث: 2019-12-15 02:36:14