كيفية التعامل مع الطفل المتوحد

كيفية التعامل مع الطفل المتوحد

تحسين طرق التواصل اللفظية وغير اللفظية

يعاني معظم الأطفال والأشخاص المصابون بالتوحد (بالإنجليزية: Autism) بشكلٍ عام من مشاكل في التواصل الاجتماعي، وصعوبة في التفاعل مع الكلام الموجه إليهم، والاستجابة له، ويُعاني مصاب التوحد من عدم القدرة على المشاركة في الحياة اليومية في البيت والمدرسة؛[1] لذا يتم استخدام بعض طرق التواصل غير اللفظية مع الأطفال المصابين بالتوحد للتحسين من طبيعة حياتهم؛ إذ تتضمن هذه الطرق ما يأتي:[2]

  • البحث عن الإشارات غير اللفظية للتعامل مع الطفل المصاب: وذلك بالانتباه إلى إشارات الصوت خلال الحديث معهم وتعابير الوجه والإيماءات التي يستخدمونها للتعبير عن شيء ما.
  • معرفة أسباب غضبهم: فغالباً ما يكون الغضب طريقة تعبير الأطفال عن عدم فهم الأهل لإشاراتهم غير اللفظية، فيكون الغضب أحد وسائل جذب الانتباه.
  • تخصيص وقت كافٍ للطفل للمتعة واللعب معه: يُعد اللعب جزءاً أساسياً من التعلم لدى الأطفال بشكل عام.
  • الانتباه للمحفزات التي تثير سلوك الطفل: مثل: الضوء، والأصوات، والروائح؛ إذ يُعد تجنب هذه المحفزات ضرورياً لتلافي الاضطرابات الناجمة عنها.

الاستمرار بتعليم السلوكيات والممارسات اليومية

يحتاج الطفل المصاب بالتوحد إلى تعليمه السلوكيات والممارسات اليومية بشكل ثابت، ومستمر، وفي المواعيد المحددة لكل عمل يقوم به، وذلك لضمان ممارسة ما يتعلمه الطفل من الوسائل العلاجية المختلفة، وبالإضافة إلى ذلك فإنّ ثبات واستمرارية الإرشادات والتفاعل مع الطفل المصاب بالتوحد يعزز تعلّم المهارات والسلوكيات الجديدة لديه، وبالتالي يُساعد ذلك على التغلب على العديد من المشاكل التي قد تواجه هؤلاء الأطفال.[3]

تعزيز السلوكيّات الإيجابية

يستجيب الأطفال الذين يعانون من التوحد غالباً للتعزيز الإيجابي، وذلك بالثناء عليهم ومكافأتهم عند قيامهم بالأعمال الجيدة، ويكون ذلك من خلال زيادة الوقت المُخصص لهم للترفيه وبعض الجوائز الصغيرة التي تُساعد على تحفيزهم للقيام بالسلوكيات الإيجابية بعد تحديدها لهم.[3]

العلاجات البديلة

هناك العديد من العلاجات التكميلية والبديلة المستخدمة في حالات التوحد بشكل عام، ومنها ما يأتي:[4]

  • العلاج بالفن والموسيقى.
  • العلاج بالتعامل مع الحيوانات الأليفة.
  • التدليك.
  • الفيتامينات والبروبيوتيك (بالإنجليزية: Probiotic).
  • العلاج بالأكسجين عالي الضغط.
  • الوخز بالإبر (بالإنجليزية: Acupuncture).

المراجع

  1. ↑ "Communicating", www.autism.org.uk, Retrieved 11-4-2019. Edited.
  2. ↑ Melinda Smith,Jeanne Segal,Ted Hutman, "Helping Your Child with Autism Thrive"، www.helpguide.org, Retrieved 11-4-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Renee A. Alli (11-11-2018), "Tips for Parenting a Child on the Autism Spectrum"، www.webmd.com, Retrieved 11-4-2019. Edited.
  4. ↑ "Autism spectrum disorder", www.mayoclinic.org,6-1-2018، Retrieved 11-4-2019. Edited.
كيفية التعامل مع الطفل المتوحد
كتابة
teb21.com
- بتاريخ : - آخر تحديث: 2021-07-10 22:03:01