بحث عن نهر النيل وأهميته وواجبنا نحوه

بحث عن نهر النيل وأهميته وواجبنا نحوه
(اخر تعديل 2024-06-17 05:42:01 )

معلومات عن نهر النيل

يعد نهر النيل أطول نهر في العالم، ويُطلق عليها لقب "أبو الأنهار الإفريقية"، وهو ينبع جنوب الكرة الارضية، ويتدفق شمالاً خلال الجهة الشمالية الشرقية من قارة إفريقيا، ليصب في النهاية في البحر الابيض المتوسط ويبلغ طوله نحو 6,650 كم، ويشمل حوضه الذي يشكّل عُشر مساحة قارة إفريقيا أجزاءً من تنزانيا، وجمهورية بوروندي، ورواندا، والجمهورية الشعبية للكونغو، وكينيا، وأوغندا، والسودان، وإثيوبيا، وجنوب السودان.[1]

أهمية نهر النيل قديماً

ساعد نهر النيل على دعم الحياة في ظروف المناخ القاسية، ووجد السكان الأوائل على طول النهر منه مصدراً من مصادر الغذاء، كما اكتشفوا أن النهر يفيض كل 6 أشهر السنوية تاركاً وراءه طبقة بنية من الطمي الملئ بالمغذيات التي سمحت بحدوث الزراعة، ومع استخدام قنوات الري هيّأت الزراعة الطريق لظهور الحضارة المصرية.[2]

أهمية نهر النيل الحديثة

يعد نظام نهر النيل أكاجيرا مورداً للمياه لمساحات واسعة من الأراضي الإفريقية، والتي كادت أن تكون أراضٍ صحراوية قاحلة في حال عدم وجوده، ويعد النهر مسؤولاً عن دعم حياة ملايين الناس الذين يعيشون على ضفافه؛ حيث يدعم حوض نهر أكاجيرا لوحده قرابة 14 مليون إنسان، كما يلعب نهر النيل دوراً حيوياً في مصر؛ حيث يتمركز معظم سكان الدولة على ضفافه، وتعد كل من مدينة الخرطوم، ومدينة أسوان ، ومدينة القاهرة، ومدينة الأقصر بعضاً من المدن العالمية الشهيرة، والواقعة على طوله.[3]

حماية نهر النيل

تزداد مشكلة وفرة المياه في مصر بشكل سريع، حيث يتوقع أن تستهلك مصر بحلول عام 2020م كمية من الماء تزيد مقدار 20% عن كمية الماء الذي تحتويه، ويمكن لنقص المياه أن يعرّض استقرار البلاد وسيطرتها الإقليمية للخطر، لذلك يجب على الحكومة المصرية وجميع المصريين التحرك بسرعة وبشكل حاسم؛ لتقليل نقص المياه، وتطبيق تقنيات لحماية المياه، والسيطرة على تلوثها، وتطوير خطط لوضع تقنيات ري أكثر كفاءة.[4]

المراجع

  1. ↑ Magdi M. El-Kammash, Charles Gordon Smith, Harold Edwin Hurst, "Nile River"، www.britannica.com, Retrieved 11-7-2018. Edited.
  2. ↑ jahmed (9-4-2017), "Impact of the Nile River on Ancient Egypt"، pages.vassar.edu, Retrieved 11-7-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Oishimaya Sen Nag (25-4-2017), "The Nile River"، www.worldatlas.com, Retrieved 11-7-2018. Edited.
  4. ↑ Amir Dakkak (22-7-2017), "Egypt’s Water Crisis – Recipe for Disaster"، www.ecomena.org, Retrieved 11-7-2018. Edited.