أعراض وجود دهون على الكبد

أعراض وجود دهون على الكبد

أعراض وجود دهون على الكبد

يحتوي الكبد بشكلٍ طبيعيّ على نسبة بسيطة من الدهون، وفي حال أصبح أكثر من 5-15% من وزن الكبد يتكون من الدهون فإنّ الشخص يُعدّ مصاباً بأحد أمراض الكبد الدهنيّة أو ما يُعرَف بالتنكّس الدهنيّ (بالإنجليزية: Steatosis)؛ وهو من المشاكل الصحيّة الشائعة التي تصيب الكبد، وفي الحقيقة لا يصاحب هذه الأمراض أيّ أعراض واضحة على الشخص المصاب في العادة، ولكن في حال ظهور الأعراض فقد تشمل الآتي:[1]

  • ألم البطن.
  • الضعف.
  • الشعور بالامتلاء في الجانب الأيمن الأوسط أو العلوي من البطن.
  • فقدان الشهيّة.
  • فقدان الوزن.
  • اليرقان (بالإنجليزية: Jaundice).
  • انتفاخ البطن والساقين.
  • التشوّش الذهنيّ.
  • التعب والإعياء الشديد.
  • الغثيان.

أنواع أمراض دهون الكبد

يتمّ تقسيم أمراض الكبد الناجمة عن تراكم الدهون إلى نوعين رئيسيين؛ وهما: مرض الكبد الدهني اللاكحوليّ (بالإنجليزية: Nonalcoholic fatty liver disease)؛ ويحدث نتيجة عدم قدرة الكبد على تكسير الدهون بشكلٍ طبيعيّ، ومرض الكبد الكحوليّ الدهنيّ (بالإنجليزية: Alcoholic liver disease)؛ وهو تراكم الدهون الناجم عن تضرّر الكبد نتيجة الإفراط في شرب الكحول، ممّا يؤدي إلى ضعف قدرة الكبد على تكسير الدهون، وتجدر الإشارة إلى إمكانيّة التخلّص من هذا المرض من خلال التوقف عن شرب الكحول نهائيّاً، أمّا في حال الاستمرار في شرب الكحول فقد يتطوّر إلى حدوث تشمّع الكبد (بالإنجليزية: Cirrhosis).[2]

أسباب وجود دهون على الكبد

يؤدي تناول كميّات كبيرة من السعرات الحراريّة إلى تراكم الدهون في الكبد أو بسبب اضطراب قدرة الكبد على استقلاب الدهون في الجسم بشكل طبيعيّ، ويزداد خطر تراكم الدهون في الكبد لدى الأشخاص المصابين بالمتلازمة الأيضيّة (بالإنجليزية: Metabolic syndrome)؛ التي تشمل السُمنة، ومقاومة الإنسولين، وارتفاع نسبة الدهون الثلاثيّة في الجسم، بالإضافة إلى إمكانيّة تراكم الدهون في الكبد في مراحل الحمل الأخيرة في بعض الحالات النادرة، ومن الأسباب الشائعة لتراكم الدهون في الكبد نذكر الآتي:[3][4]

  • شرب كميات كبيرة من الكحول.
  • السُمنة.
  • التعرّض لبعض المواد السامّة.
  • بعض أنواع الأدوية.
  • الاضطرابات الاستقلابيّة الوراثيّة (بالإنجليزية: Hereditary metabolic disorders).
  • سوء التغذية.
  • الفقدان السريع للوزن.

المراجع

  1. ↑ "Fatty Liver Disease", my.clevelandclinic.org, Retrieved 18-3-2019. Edited.
  2. ↑ "Fatty Liver (Hepatic Steatosis)", www.healthline.com, Retrieved 18-3-2019. Edited.
  3. ↑ "Fatty Liver", www.msdmanuals.com, Retrieved 18-3-2019. Edited.
  4. ↑ "fatty liver disease", www.betterhealth.vic.gov.au, Retrieved 18-3-2019. Edited.