آثار الدعاء في حياة الإنسان

آثار الدعاء في حياة الإنسان

آثار الدعاء في حياة الإنسان

شرع الله لعباده أن يتوجّهوا له بالدعاء، ووعدهم بالإجابة، ومن آثار الدعاء التي تعود على المسلم في حياته:[1][2]

  • يوثّق الدعاء في قلب الداعي معنى توحيد الربوبيّة، فيتوجّه العبد إلى ربّه بالسؤال، ويُقرّ ضمنيّاً ألّا كاشف للكرب إلّا الله، وما من نافعٍ أو ضارٍّ أو مقتدرٍ سواه سبحانه، ليجيب الدعاء ويحقّق الرغبات.
  • يوثّق الدعاء كذلك توحيد الألوهيّة، فإنّ الدعاء هو التوجّه بالعبادة لله سبحانه، ويؤكّد على ذلك أنّ قارئ القرآن يفتتح ويختم قرائته بالدعاء، وسورة الفاتحة كاملةً دعاءٌ لله سبحانه.
  • يدفع الله -تعالى- البلاء عن العباد بالدعاء.
  • يجلب الدعاء للعبد رحمات الله -تعالى- له، إذ إنّ بعض أنواع الرحمات لا تتنزّل على العباد إلّا بدعائهم.
  • يملأ الدعاء قلب العبد بالخشوع بين يدي الله، فالمُصلّي أو الصائم أو المُزكّي قد يكون غافلاً خلال تعبّده، لكنّ الداعي يغلب حضور قلبه أثناء دعائه.

شروط استجابة الدعاء

حتى يتأكّد العبد من صحّة دعائه وقبوله عند الله -تعالى- عليه أن يحقّق فيه ثلاثة شروطٍ رئيسيّةٍ؛ وهي:[3]

  • أن يخلص العبد دعائه لله -سبحانه- وحده، وأن يدعوه بأسمائه وصفاته، وأن يصدق بتوجّهه إلى الله سبحانه.
  • أن يكون القلب حاضراً أثناء الدعاء، مُتوجّهاً إلى الله سبحانه، وأن يكون مُوقناً أنّ الله -تعالى- سيحقّق مراده.
  • أن يكون دعاء المرء بالخير والفضل، فلا يدعو بقطيعة رحمٍ أو إثمٍ يُطال أحداً من الناس.

آداب الدعاء

يُستحبّ للعبد أن يلتزم خلال دعائه بعض الألفاظ والأوقات والأمور عامّةً، وفيما يأتي بيان ذلك:[1]

  • يستحبّ أن يكون الدعاء في الأوقات التي خصّها الله -سبحانه- بالإجابة؛ كيوم عرفاتٍ، أو ساعة الفطر في رمضان، أو وقت السَّحر قُبيل الفجر.
  • يستحبّ للعبد أن يختار جوامع الأدعية الواردة عن النبيّ، فيدعو بها.
  • يستحبّ للداعي أن يحقّق أفضل الهيئات كأن يتّجه للقبلة، وأن يرفع يديه، ويخفض صوته، ويلحّ بالدعاء بتكراره ثلاثاً.
  • يستحبّ أن يكون الدعاء خلال أحوالٍ مُعيّنةٍ؛ كالدعاء عند إقامة الصلاة، أو عند نزول المطر، أو في السجود بين يدي الله.

المراجع

  1. ^ أ ب "الدعاء: أهميته وآدابه وآثاره"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-15. بتصرّف.
  2. ↑ "الدعاء هو العبادة"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-16. بتصرّف.
  3. ↑ "شروط إجابة الدعاء"، www.fatwa.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-16. بتصرّف.
آثار الدعاء في حياة الإنسان
كتابة
teb21.com
- بتاريخ : - آخر تحديث: 2022-12-08 14:24:01