فوائد الخميرة للبشرة

فوائد الخميرة للبشرة

الخميرة

تُعدّ الخميرة أحد أنواع الفطريات، منها ما يُستخدم لِصنع الكعك والخُبز، ومنها ما يعيش داخل الجسم، حيثُ يُمكن الحصول على الكثير من البروتينات والفيتامينات من الأغذية التي تحتوي على الخميرة، وتُحافظ الخميرة على صحة الجهاز الهضمي؛ لأنها جزء من مزيج صحي من البكتيريا الموجودة في الأمعاء، كما تُساعد على امتصاص الفيتامينات والمعادن من الطعام، وتُعرف أيضاً بقدرتها على مُحاربة المرض، وتقوية جهاز المناعة.[1]

فوائد الخميرة للبشرة

هناك فوائد عديدة للخميرة تتمثل فيما يأتي:[2]

  • تنعيم الجلد: تعدّ الخميرة مرطباً ومغذياً للجلد.
  • تنظيف الشوائب من المسام: تُنظِّف الخميرة المسامات من الأوساخ، والدهون، وبقايا المكياج عليها؛ للسماح لمُضادات الحبوب بالدخول إلى الجلد، والاستفادة منها.
  • تنشيط الدورة الدموية ومكافحة حب الشباب.
  • تحسين تركيبة البشرة الدهنية.

فوائد الخميرة لأنواع البشرة المختلفة

يوجد للخميرة العديد من الفوائد التي تعمّ أنواع البشرة المختلفة، ومنها ما يأتي:[2][3]

الخميرة للبشرة الدهنية

تُعدّ الخميرة مفيدة للبشرة الدهنية. والطريقة هي:[3]

  • المكونات:
  • طريقة التحضير:
  • قشدة حامضة قليلة الدسم.
  • ملعقة من خميرة اللبن.
  • ملعقة من الزبادي.
  • تُخلط المكونات جيداً للحصول على عجينة.
  • تُوضع العجينة على الوجه.

وصفة الخميرة ودقيق القمح

تُستخدم هذه الوصفة للبشرة الجافة. والطريقة هي:[3]

  • المكونات:
  • طريقة التحضير:
  • ملعقة من خميرة الطعام.
  • ماء دافئ.
  • ملعقة من دقيق القمح.
  • تُخلط المكونات جيداً.
  • يُوضع الخليط في وعاء وتدفئته، لمدة ثلاث ساعات.

وصفة الخميرة للبشرة الجافة

تستخدم الخميرة لعلاج البشرة الجافة، فهذه الوصفة تساهم في إزالة النقاط السوداء والالتهابات التي تحدث للبشرة. والطريقة هي:[3]

  • المكونات:
  • طريقة التحضير:
  • ملعقتان صغيرتان من زيت الزيتون.
  • ملعقة صغيرة من العسل.
  • ملعقة حليب دافئ.
  • ملعقة خميرة مختلطة.
  • صفار بيضة.
  • تُخلط المكونات جيداً.
  • يُوضع الخليط على البشرة.

الخميرة والخيار والعسل لعلاج حب الشباب

تساعد الخميرة على تنشيط الدورة الدموية ومُكافحة حبّ الشباب، ويساعد الخيار على ترطيب البشرة والمحافظة على رطوبتها بسبب محتواه العالي من الماء. والطريقة هي:[4]

  • المكونات:
  • طريقة التحضير:
  • ملعقة كبيرة من خميرة البيرة.
  • حبة من الخيار.
  • ملعقة صغيرة من العسل العُضوي.
  • ملعقتان كبيرتان من القشدة الحامضة.
  • ملعقة كبيرة من دقيق الشوفان المطحون.
  • تُخلط الخميرة ودقيق الشوفان جيداً.
  • يُسخنّ العسل في حمّام مائي.
  • يُقطّع الخيار ويُوضع في الخلاط.
  • يُضاف العسل والخيار على خليط الخميرة والشوفان، للحصول على عجينة مُناسبة القوام.
  • تُوضع العجينة على الوجه والعنق، مع تجنُّب منطقة ما حول العينين.
  • تُترك العجينة على البشرة مدة 20-25 دقيقة.
  • يُغسل القناع عن البشرة باستخدام الماء الدافئ ثم البارد.
  • تُجفّف البشرة بالطبطبة باستخدام منشفة نظيفة، وتُرطّب باستخدام المُرطب المُناسب.

أنواع الخميرة

يوجد للخميرة ثلاثة أنواع، وهي كما يأتي:[5]

  • خميرة البيرة: يتميز هذا النوع بالطعم المُرّ، ولا يؤدي إلى ارتفاع الخبز عند صُنعه.
  • خميرة الخباز: تكون على شكل قالب ذات مُدّة صلاحية قصيرة، أو على شكل حُبيبات؛ حيثُ يحتوي هذا النوع على رطوبة بنسبة 70%، وتتميّز بصلاحيتها الطويلة، ويُمكن تخزينها في الثلاجة لفترات طويلة لاستخدامها وقت الحاجة.
  • الخميرة الغذائية: يتميز هذا النوع بالطعم الحلو، ولا يؤدي إلى ارتفاع الخبز عند صُنعه.

فوائد خميرة البيرة

تتميز الخميرة بخصائص البروبيوتيك التي تجعلها مُكوِّناً فعالاً لمنع الإسهال، كما تُستخدم الخميرة لعلاج اضطرابات الجهاز الهضمي الأخرى، ومنها:[6]

  • الإسهال الناجم عن المضادات الحيوية.
  • متلازمة القولون العصبي.
  • المطثية العسيرة.
  • إسهال المسافرين.
  • الحساسية المُفرطة تجاه اللاكتوز.

فوائد الخميرة للجسم

تُعدّ الخميرة مصدراً غنياً بالكروم؛ والذي يُساعد الجسم في الحفاظ على مستويات السكر في الدم، كما تُستخدم الخميرة كَمُكمِّل غذائي، وتحتوي على العديد من العناصر المهمة، ومنها: الكروم، والبروتين، والسيلينيوم، والبوتاسيوم، والحديد، والزنك، والمغنيسيوم، كما تُعدّ الخميرة مصدراً غنياً بفيتامينات (ب)، والتي تحتوي على: الثيامين، والريبوفلافين، والنياسين، وحمض البانتوثنيك، والبيريدوكسين، وحمض الفوليك، والبيوتين.[6]

فوائد حبوب الخميرة

يوجد لحبوب الخميرة فوائد عديدة للجسم، ومنها:[7]

  • تُخفّض مستوى الكوليسترول: تساعد الخميرة على تقليل مستويات الكوليسترول المُنخفض الكثافة في الجسم، وزيادة الكوليسترول العالي الكثافة.
  • تُعالج مرض السكري: استُخدِمت البيرة لمرض السكري منذ قديم الزمن، حيثُ تُساعد على تحسين مستويات الجلوكوز من خلال زيادة مقدار الكروم في الجسم، حيث يُعرف الكروم بقدرته على تحمّل الجلوكوز للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، ويساهم في تحسين حساسية الجسم تجاه الإنسولين، حيثُ أشارت بعض الدراسات أنّ خميرة البيرة يُمكن أن تكون فعالة في علاج ارتفاع نسبة السكر في الدم.
  • تُساعد على فقدان الوزن: تُساعد الخميرة على فقدان الوزن، وذلك من خلال دعم الجسم لعملية استقلاب الكربوهيدرات، ممّا يُعزّز من مستويات الطاقة في الجسم، وزيادة مستويات البروتين، كما أُثبِتت فعالية خميرة البيرة في تقليل دهون الجسم، عن طريق اتباع نظام غذائي صحي، ومُمارسة التمارين الرياضية بانتظام، ويمكن الاستفادة من المزايا الصحية لخميرة البيرة عن طريق وضع ملعقة أو ملعقتين من الخميرة، مع كوب من الماء أو العصير، مرة واحدة يومياً.

فوائد أخرى للخميرة

هناك فوائد أخرى للخميرة يمكن الاستفادة منها، وهي:[2]

  • علاج الأظافر الهشة: تحتاج الأظافر الجميلة إلى عناية خاصة، وتحتوي الخميرة على العديد

من العناصر المهمة لصحة الأظافر، مثل: الفيتامينات وخاصة فيتامين (ب)، والمعادن مثل: الكالسيوم، والحديد، واليود.

  • مُحاربة تساقط الشعر: بسبب الضغط اليومي والعديد من العوامل المُختلفة فإن الشعر يعدّ عُرضة للتساقط، وتحتوي الخميرة على فيتامين B8 الذي يمنع تساقط الشعر، فاستخدام الخميرة مدة شهرين على الشعر يُؤدي إلى الحصول على شعر حيوي ومتألق، ويُمكن تطبيق قناع الخميرة للشعر بإضافة نصف كيس من الخميرة في وعاء، ومزجهِ مع ثلاث ملاعق من الماء الدافئ، مع تركه مدة نصف ساعة على الشعر، وتدليك فروة الرأس والجذور بلطف باستخدام أطراف الأصابع، ثمّ غسل الشعر بالماء الدافئ.
  • جهاز المناعة: تُعزز الخميرة مناعة الجسم؛ وذلك عن طريق إنتاج مركبات سكر بيتا جلوكان التي تُنشط الخلايا المناعيّة في الجسم.

الآثار الجانبية للخميرة

تُعدّ الآثار الجانبية للخميرة بسيطة نوعاً ما، حيثُ تتمثل في الغاز الزائد، والانتفاخ، وأعراض الصداع المُشابهة لأعراض الصداع النصفي، كما يُمكن حدوث تفاعل تحسسي بسبب الخميرة عند وجود بعض الأعراض الجانبية، والتي تستدعي التوقف عن تناول الخميرة، ومنها: ألم في الحنجرة أو الصدر، أو صعوبة في التنفس، وعلى الرغم من أنّ الخميرة غنيّة بفيتامينات ب المُختلفة، إلّا أنّها لا تحتوي على فيتامين ب12 الذي يُسبّب نقصه فقر الدم.[6]

المراجع

  1. ↑ "Yeast and Your Body: What You Need to Know ", /www.webmd.com, Retrieved 9-11-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت Christine Aguilar ( Oct 19, 2018), "5 Yeast Beauty Secrets For Skin Care, Flat Stomach, Hair Loss, Brittle Nails"، www.shelookbook.com, Retrieved 10-11-2018.
  3. ^ أ ب ت ث "Yeast Face Mask Magical Effect", mybeautiness.com, Retrieved 12-11-2018. Edited.
  4. ↑ "Natural cucumber face mask: 15 homemade recipes", vkool.com, Retrieved 9-11-2018. Edited.
  5. ↑ VALERIE WEBBER( OCT. 03, 2017), "Interesting Facts on Bread & the Effects of Yeast"، www.livestrong.com, Retrieved 9-11-2018. Edited.
  6. ^ أ ب ت Anna Zernone Giorgi (September 26, 2016), " Brewer’s Yeast"، www.healthline.com, Retrieved 9-11-2018.
  7. ↑ JONATHAN MCLELLAND( OCT. 03, 2017), "What Are the Benefits of Brewer's Yeast Tablets?"، www.livestrong.com, Retrieved 12-11-2018. Edited.
فوائد الخميرة للبشرة
كتابة
teb21.com
- بتاريخ : - آخر تحديث: 2022-03-10 06:21:01