أطعمة ضارة للأسنان

أطعمة ضارة للأسنان

أطعمة ضارّة بالأسنان

تسبب العديد من الأطعمة والمشروبات الضّرر للأسنان، حيث تحفّز تكوّن البكتيريا التي تسبّب أمراض اللّثة وتسوّس الأسنان، ومن الأطعمة التي تضرّ الأسنان ما يلي:[1]

  • السّكاكر الحامضة: إذّ تحتوي السّكاكر الحامضة على عدة أنواعٍ من الأحماض، بالإضافة إلى أنّها تلتصق بالأسنان لفتراتٍ طويلةٍ، ممّا يزيد من احتمالية الإصابة بتسوّس الأسنان عند تناولها.
  • الخبز: حيث يحول اللّعاب الكربوهيدرات الموجودة في الخبز إلى سكّريّات، بالإضافة إلى التصاق الخبز بالأسنان مما يسبّب التّسوّس، ويُنصح باختيار أنواع الخبز المصنوعة من الحبوب الكاملة إذّ تحتوي على كميّة أقلّ من السّكر المضاف.
  • المشروبات الغازيّة: إذّ أنّ المشروبات الغازية تحفّز إفراز الأحماض التي تهاجم مينا الأسنان، بالإضافة إلى أنّها تسبّب جفاف الفم، ممّا يعني وجود كميةٍ أقلّ من اللّعاب، كما أنّ المشروبات الغازيّة ذات الألوان القاتمة يمكن أنّ تؤدّي إلى تصبّغ الأسنان.
  • الحمضيّات: إذّ تعتبر الحمضيات مثل البرتقال، والجريب فروت، واللّيمون مصدراً غنيّاً بفيتامين ج، ولكنّها تحتوي أيضاً على الحمض الذي يسبب تآكل مينا الأسنان، مما يجعل الأسنان أكثر عرضةً للتّسوّس.
  • الفاكهة المجفّفة: تعتبر الفاكهة المجففة من الوجبات الخفيفة الصّحيّة، ولكن العديد منها مثل المشمش، والتّين، والخوخ، والزّبيب تلتصق بالأسنان، كما أنّها مركزّةٌ بالسّكر.

عادات يوميّة تضرّ الأسنان

يمكن أنّ تسبب بعض العادات التي يقوم بها الأشخاص بشكلٍ يوميٍّ مشاكلاً في الأسنان على المدى الطّويل، ومن هذه العادات ما يلي:[2]

  • مصّ الإبهام: حيث يؤثّر مصّ الإبهام بعد نمو الأسنان الدّائمة على بنية وهيكلة الفك، حيث تبيّن أنّ مصّ الإبهام بشكلٍ خاصٍ يمكن أنّ يسبّب اختلالاً في بنية الأسنان الذي بدوره يؤدّي إلى صعوبةٍ في المضغ، ومشاكلٍ في التّنفس.
  • تنظيف الأسنان بقوةٍ: يسبب تنظيف الأسنان بقوةٍ ضرراً للأسنان، حيث يضعف مينا الأسنان، ويهيّج اللّثة، ويزيد من حساسيّة الأسنان، ولتجنب هذه المشكلة يُنصح باستخدام فرشاة أسنانٍ ناعمةٍ.
  • الضّغط على الأسنان والفك: يحفّز التوتّر والقلق عمليّة الضّغط المتكرّر على الأسنان عند بعض الأشخاص، وهذا الضّغط المستمرّ يمكن أنّ يسبب تكسّرها.
  • تحطيم الجليد بالأسنان: إذّ أنّ برودة وصلابة الجليد يمكن انّ تسبّب ضرراً للأسنان.
  • استخدام الأسنان بطريقة خاطئة: إذّ يستخدم بعض الأشخاص الأسنان لفتح العلب، وتكسير بعض الأشياء، حيث أنّ استخدام الأسنان بهذا الشّكل يسبّب تكسّرها.

أطعمةٌ مفيدةٌ للأسنان

يعتبر تناول نظامٍ غذائيٍّ صحيٍّ مهمٌ للحفاظ على صحة الأسنان، ومن الأغذية المفيدة لصحّة الأسنان ما يلي:[3]

  • البروتين: إذّ يلعب البروتين دوراً أساسيّاً في تكوين الأسنان والحفاظ عليها، كما يساعد على حماية الغشاء المخاطيّ والنّسيج الضّام الموجود في تجويف الفم، ومن الأغذية الغنيّة بالبروتين الدّواجن، والبيض، ومنتجات الحليب.
  • الكالسيوم: إذّ أنّ الكالسيوم مهمٌ جداً لعمليّة إعادة تمعدن الأسنان التي تقلل من تضرّر الأسنان، ويعتبر الحليب ومنتجاته من الأغذية الغنيّة بالكالسيوم بالإضافة إلى التوفو، واللّوز، والخضراوات الورقيّة، والبقوليّات، والبروكلي.
  • فيتامين د: حيث أنّ فيتامين د مهمٌ جدّاً لوظائف الغشاء المخاطيّ والنّسيج الضّام، كما يعزّز من عملية إعادة التّمعدن، ويساعد على امتصاص الكالسيوم، وتعتبر أشعّة الشّمس مصدراً مهمّاً لفيتامين د، بالإضافة إلى البيض، والسّمك، وزيت كبد الحوت.

المراجع

  1. ↑ Stacey Feintuch (4-5-2015), "The 8 Worst Foods for Your Teeth"، www.healthline.com, Retrieved 19-2-2019. Edited.
  2. ↑ Krisha McCoy, "Common Dental Health Troublemakers"، www.everydayhealth.com, Retrieved 19-2-2019. Edited.
  3. ↑ Akshima Sahi, "Foods Good for Teeth"، www.news-medical.net, Retrieved 19-2-2019. Edited.
أطعمة ضارة للأسنان
كتابة
teb21.com
- بتاريخ : - آخر تحديث: 2022-11-28 03:01:01