شعر عن الدموع

شعر عن الدموع

دموع الإنسان

إنّ دموع الإنسان عندما تنهمر على خديه بسبب فقدان أحبته أو بسبب فراقهم أو إخفاقه بشيء ما فإنّها تكون سخيّةً وحارقة، ولكنّها تغسل القلب وتريح النفس، فيشعر الإنسان ببعض الراحة بعد نزولها.

وتنهمر الدموع بعد لحظات الضعف وربّما الخوف أو اليأس من شيء ما، و قد تحدّث الشعراء كثيراً عن الدموع وخصوصاً الدموع التي تسيل منهم بسبب هجر الحبيب أو موته، ووصفوا عذابهم ودموعهم، وتغنّوا بدموع الرجال، وقالوا إنّها من أغلى الدموع لأنّ الرجل لا يبكي إلا لأمرٍ عظيم.

تغنّى الشعراء وتغزّلوا بالعبرات التي تنزل من عين المرأة، واعتبروها شيئاً جميلاً عندما يختلط كحلها الأسود بدموعها، وشبّهوا دموع المرأة بالأنهار والبحار، ومنهم من شبّهها بحبات البرد أو قطرات الماء النقية أو الفيروز واللؤلؤ والمرجان؛ فالدموع إذن هي عنوان العذاب والفراق والهجران واللوعة، ووسيلة للتّخفيف من معاناة القلب والروح.

حقائب الدموع والبكاء-نزار قباني

إذا أتى الشتاء

وحركت رياحه ستائري

أحس يا صديقتي

بحاجة إلى البكاء

على ذراعيك

على دفاتري

إذا أتى الشتاء

وانقطعت عندلة العنادل

وأصبحت ..

كل العصافير بلا منازل

يبتدئ النزيف في قلبي .. وفي أناملي.

كأنما الأمطار في السماء

تهطل يا صديقتي في داخلي..

عندئذ .. يغمرني

شوق طفولي إلى البكاء ..

على حرير شعرك الطويل كالسنابل..

كمركب أرهقه العياء

كطائر مهاجر..

يبحث عن نافذة تضاء

يبحث عن سقف له ..

في عتمة الجدائل ..

إذا أتى الشتاء..

واغتال ما في الحقل من طيوب..

وخبأ النجوم في ردائه الكئيب

يأتي إلى الحزن من مغارة المساء

يأتي كطفل شاحب غريب

مبلّل الخدين والرداء..

وأفتح الباب لهذا الزائر الحبيب

أمنحه السرير .. والغطاء

أمنحه .. جميع ما يشاء

من أين جاء الحزن يا صديقتي؟

وكيف جاء؟

يحمل لي في يده..

زنابقاً رائعة الشحوب

يحمل لي ..

حقائب الدموع والبكاء..

لا تلومون

لا تلومون قلبي أو نحيبه قلبي معذور يبجي لحبيبه

حقها تشتاق روحي الغريبة قصة الشوق راسك تشيبه

قلبي لو يهوى أو يحب ما يعرف يخون

وإنه قلبي أمن المهد بحسين مفتون

أنا من أذكر حبيبي تطيح الدموع

يمكن بشوف الحبيب تطيح العيون

على لهيب الشموع

على لهيب الشموع... نثرت قصيدة الدموع.

ويالها من قصيدة تحمل في جعبتها أتعس الدموع!

خيوط الصباح بدأت في الانتشار في الأجواء،

وخطوط قلبي لم تنتهي من سكب الدماء.

فمالي ومال الحب؟

مالي ومال العشق الذي يأسرني بجنون؟

مالي ومال الإحساس جعلني

مهووسة بشخص واحد من دون الناس؟

أترى كم مر من الوقت وأنا...

على لهيب الشموع... أنثر قصيدة الدموع.

مرت صورة القصيدة من لهيب الشموع،

ورأيت في لحظتين، كيف توقفت قوافل أحلامنا،

في لحظتين اثنتين

رأيت كيف توقفت أسطورة قلبينا

وبعد ذلك، كل منا سلك طريق حياته

وفي ملتقى الطرق...

هو ذهب في طريقه و أنا ذهبت في طريقي.

حكيت للشموع، و الدمعة على خدي، كيف كان حبيبي.

أخبرتها عن حالة الجنون التي اجتاحتني

في هاتين اللحظتين، و لا أدري حينما التقيته

هل كان ذلك حبيبي أم طائر مغرد من الحب؟

هل كان ذلك حبيبي أم ريح من عطر زهرة؟

هل كان ذلك حبيبي أم عبق من رياحين زنبقة؟

هل كان ذلك حبيبي أم قلب ينبض بالهيام؟

لا لم يكن ذلك حبيبي،

بل كان خيال يتحرّك على أضواء الشموع!

يا شموع

كيف، أخبريني كيف بعد لحظتين اثنتين،

استطاعت أن تتوقف قوافل أحلامنا

وبعد ذلك، وفي ملتقى الطرق،

هو ذهب في طريقه وأنا ذهبت في طريقي.

يا حبيبي قد سلكت طريقاً

غير طريقي واختفيت،

واختفيت بلا رجعة وفهمت،

وفهمت أن أسطورة قلبينا لم تعد أسطورة،

وأنني قد انتهيت..

وانتهيت إلى الأبد انتهيت

وتركتني على لهيب الشموع...

أنثر تلك القصيدة ... قصيدة الدموع.

عذب الناس نوحي

عذب الناس نوحي أو ونيني

مثل الطيور صاير حنيني

يرهب الليل كلما يجيني

أشوف الأحباب مشبوحة عيني

العين من كثر الدموع أتعذر الماي

أنا لو يعقوب حاضر يبجي وياي

أنا من كثر العشق بحسين جنيت

أنا وارث عابس بدمعات عيناي

شعر حزين

  • أيا حزن ابتعد عنّي ودع جرحي يزل همي
  • مرّيت بالصّدفة بشارع الأحزان
  • اعتبرني كلام من الّلي كتبته
  • أطلقت.. آهتي الأولى.. حين عثرت على قسوتك..
  • ليت نثري.. ماذا دهاني..

شعر حزين في الحبّ والفراق

  • بكيت وهل بكاء القلب يجدي؟
  • تعبت أكتم قهر حبّي وأعاند كلّ حسّادي
  • وينك؟
  • أنا تعلّمت الهوى تحت يمناك
  • لو بغيت أصد عنك ما قويت

يوم السّبت اختباري

إن شاء الله يوم السبت اختباري

بغيب عنّك يا غالي اعذرنـي

والله غصب عنّي مو باختياري

أنا أتعذّب بفرقاك وأنت داري

والدّقيقة بدونك دهر يتعبنـي

أكيد إنّك حاس بعذابي وناري

وحاس بعذابك اللي معذّبنـي

من سبّة الطب هجرت جاري

وأصحابي محد منهم يُذكرنـي

الطب ضيّع فيني كل أفكاري

دايماً اختبارات والله يصبّرنـي

أنا كل ما أخلّص من اختبار

ألقى قدّام عيني اختبار ثاني

تعبت من المذاكرة ليل ونهار

نسيت الحب والحب نساني

وأصحابي يقولون عنّي غدّار

يقولون إنّي بعتهم وإنّي أناني

ما يدرون عن اللي فيني صار

وإنّي من الطب بالحيل أعاني

الحمد لله أنا راضي بالأقدار

مجبور أصبر على اللي جاني

يالله عن إذنكم وراي مشوار

عندي اختبار السّبت الثاني

حزنٌ يغتالني

حزن يغتالني

وهم يقتلني

وظلم حبيب يعذّبني

آه ما هذه الحياة

الّتي كلّها آلام لا تنتهي

وجروح لا تنبري

ودموع من العيون تجري

جرحت خدّي

أرّقت مضجعي

وسلبت نومي

آه يا قلبي

يا لك من صبور

على الحبيب لا تجور

رغم ظلمه الكثير

وجرحه الكبير

الّذي لا يندمل ولا يزول

ما زلت تحبّه

رغم كلّ الشرور

ما زلت تعشقه

رغم الجور والفجور

ما زلت تحنّ إليه

رغم ما فيه من غرور

قلبي ويحك قلبي

إلى متى إلى متى؟

اخبرني بالله عليك إلى متى؟

هذا الصّبر

وهذا الجلد والتحمّل

إلى متى هذا السّهر والتأمّل ؟

إلى متى هذه المعاناة والتذلّل؟

كفّ عن هذا كفّ

فأكره كما كرهت

وأهجر ما هجرت

وأعذّب كما عذّبت

وأظلم كما ظلمت

وأجرح كما جرحت

فلقد عانيت كثيراً

وصبرت كثيراً وكثيراً

على حبيبٍ لا يعرف

للحبّ معنى

أما آن لك يا قلبي أن توقف كلّ هذا

فبالله عليك يا قلبيكــــفّ

شعر عن الدموع
كتابة
teb21.com
- بتاريخ : - آخر تحديث: 2021-08-05 14:36:01