الدعاء بعد الصلاة

الدعاء بعد الصلاة

الدعاء بعد الصلاة

يُشرع للمسلم أن يدعو الله -تعالى- بعد أداء الصلاة، إلّا أنّ الأفضل فعل ذلك قبل السلام وبعد الصلاة على النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- والتعوّذ بالله من عذاب جهنّم، ومن عذاب القبر، ومن فتنة المسيح الدجال، ومن فتنة المحيا والممات، فيتعوّذ بعدها ويدعو بما شاء، وإذا كان الدعاء الذي يقوله مشروعاً وارداً عن النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- كان أفضل، ومع ذلك فلا بأس إن دعا المسلم بعد انتهائه من الصلاة وتسليمه، على أن يبدأ أوّلاً بعد صلاة الفريضة بالأذكار الواردة ثمّ يدعو بما شاء ولا حرج عليه.[1]

الدعاء بعد ختم القرآن الكريم

اشتُهر الدعاء بعد ختم القرآن الكريم عن السلف، وعمل به أكثر الأئمّة، وعلى ذلك فإنّ الدعاء بعد ختم القرآن الكريم يُعدّ مُستحبّاً استحباباً مُؤكّداً كما قال ابن أبي داود في كتاب المصاحف: فينبغي للمسلم أن يدعو حينذاك ويلحّ على الله -تعالى- في الدعاء، كما ينبغي له أن يدعو بالأمور المهمّة، ومنها: صلاح المسلمين وصلاح سلطانهم وأولياء أمورهم، وقد روى الحاكم أنّ أكثر دعاء ابن المبارك عند ختمه للقرآن الكريم للمسلمين والمؤمنين والمؤمنات.[2]

الدعاء بعد الصيام

يُشرع الدعاء للمسلم في كُلّ وقتٍ، وهو في حال الصيام وعند الفطر آكدٌ، فقد أخبر النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- عن ثلاثةٍ لا يُردّ دعاؤهم، فقال: (ثلاثةٌ لا تُرَدُّ دعوتُهم: الصائمُ حتى يُفطرَ، والإمامُ العادلُ، والمظلومُ)،[3] فدلّ ذلك على أنّ الدعاء مسنونٌ طيلة نهار الصيام، وهو مسنونٌ عند الفطر أيضاً؛ أي بعد تناول المفطر، ولا ينافي ذلك سنّة تعجيل الإفطار، فإنّ المسلم يُعجّل في الإفطار عند تحقّقه من حصول الغروب ثمّ يدعو بما ورد أو بغيره ممّا يشاء. [4]

المراجع

  1. ↑ "حكم الدعاء دبر الصلوات المكتوبات"، www.binbaz.org.sa، اطّلع عليه بتاريخ 2019-3-5. بتصرّف.
  2. ↑ "الدعاء بعد ختم القرآن"، www.ar.islamway.net، 2006-12-1، اطّلع عليه بتاريخ 2019-3-5. بتصرّف.
  3. ↑ رواه ابن الملقن، في البدر المنير، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 5/152، صحيح.
  4. ↑ "استحباب دعاء الصائم قبل الفطر وبعده"، www.fatwa.islamweb.net، 2012-9-27، اطّلع عليه بتاريخ 2019-3-5. بتصرّف.
الدعاء بعد الصلاة
كتابة
teb21.com
- بتاريخ : - آخر تحديث: 2019-12-15 12:59:02