أضرار شرب البروتين

أضرار شرب البروتين

أضرار شرب البروتين

يحتاج البعض للحصول على كمياتٍ إضافيةٍ مِن البروتين عن طريق استخدام شراب البروتين، وعلى الرغم مِن أنّ شراب البروتين يُعدّ مصدراً مُناسباً للبروتين إلا أنّ هنالك بعض الأضرار لاستخدامه نذكر منها ما يليّ:[1]

  • الحساسية: يؤدي تناول شراب البروتين مِن قِبل الأشخاص المُصابين بحساسية الصويا إلى ظهور أعراضٍ تحسُسيةٍ مثل الطفح الجلدي، والحكة، والإرهاق، كما يُحذَّر مِن استخدام شراب البروتين مِن قِبل الأشخاص المُصابين بالجلاكتوزيمية، وهو اضطراب ينتجُ عنه عدم قُدرة الجسم على هضم السُكر البسيط، ومِن جهةٍ أُخرى يُعدّ استخدام مشروبات البروتين مُناسبة للأشخاص الذين يعانون مِن عدم القُدرة على تحمل اللاكتوز أو حساسية القمح، وتحتوي مشروبات البروتين على مُشتقات الصويا التي عادةً ما تكون آمنة إذا استخدمت لمُدةٍ تصل إلى ستة أشهر، ويجب تجنب تناول شراب البروتين في حال الإصابة بآثارٍ جانبيةٍ معويةٍ بِما في ذلك الغثيان، والإمساك، والانتفاخ.
  • التأثير على وظائف الكلى: يؤدي الاستخدام المُفرط للبروتين إلى تسريع الإصابة بأمراض الكلى المُزمنة، ويُعتبر استخدام شراب البروتين مِن قِبل الأشخاص الأصحاء أمناً، إلا أنّ استخدامهُ لفترات طويلة مِن قبل أشخاص قد عانوا مُسبقاً مِن مشاكل الكلى قد يؤدي إلى زيادة خطر تلف الكلى.
  • فُقدان الوزن: تشتهر مشروبات البروتين عادةٍ كأداةٍ مُساعدةٍ للنظام الغذائيّ أو كبديل للوجبات بالنسبة للأشخاص الذين يعانون مِن الوزن الزائد، حيثُ يُستخدم مشروب البروتين لزيادة تكسير الدهون وللتقليل مِن استهلاك السُعرات الحرارية، كما أنّ البروتين مِن الأصل النباتي الموجود في شراب البروتين يُسرع مِن عملية خسارة الوزن.
  • التداخل مع بعض الأدوية: يتناول مُعظم كِبار السن أدوية تُصرف في بعض الأحيان بوصفةٍ طبيةٍ وأحياناً أُخرى بدون وصفة طبية مثل الفيتامينات والمُكملات الغذائية، وبِما أنّ مشروب البروتين يُستخدم كبديل للوجبات الغذائية، فهو غنيّ بالفيتامينات والمعادن، وبذلك فإنّ استهلاك مشروب البروتين جنباً إلى جنب مع المُكملات الغذائية المحتوية على الفيتامينات والمعادن يؤدي إلى حدوث مشاكل صحية، بالإضافة إلى ذلك يجب تجنُب شُرب مشروبات البروتين مع بعض الأدوية مثل الأدوية المُضادة لتخثُر الدم مثل الكومادين والوارفرين، كما الكمية الكبيرة مِن فيتامين ك في مشروب البروتين يُمكن أنّ يؤثر بشكل مباشر على كفائة هذه الأدوية.

فوائد شرب البروتين

تضم فوائد شُرب البروتين ما يليّ:[2]

  • المُساعدة على بناء العضلات: يحتوي كُل مِن مشروب البروتين والأطعمة الغنية بالبروتينات على الليوسين والأحماض الأمينية الأُخرى التي تُساعد على الحفاظ على العضلات، ووفقاً لدراسةٍ تحليليةٍ نُشرت في الطب الرياضي فإنّ مصل البروتين يزيد مِن القوة العامة للعضلات، كما يُساعد على بناء العضلات، حيثُ يُساعد استهلاك كمية عالية مِن البروتين على وصول الرياضيين إلى الوزن المثالي مع منع فُقدان الكُتلة العضلة خلال اتباع الأنظمة الغذائية.
  • المحافظة على صحة العظام: يُساعد البروتين على منع الكسور و زيادة قوة العظام؛ بسبب قدرتهِ على تحفيز إنتاج عامل النمو الشبيهة بالإنسولين، بالإضافة إلى ذلك يُعزز البروتين امتصاص الكالسيوم، ولذلك يُنصح بتناول البروتين مع كمياتٍ كافيةٍ مِن الكالسيوم.
  • تحسين الأداء الرياضي: يُحسن استهلاك البروتين مِن الأداء الرياضي، ووفقاً للدراسات فإنَّ مُكملات البروتين قبل النوم تُعزز مِن نمو العضلات وقوتها، و أشارت النتائج أيضاً إلى تحسن استجابة تكيُّف العضلات والهيكل العظمي للتدريب أثناء مُمارسة الرياضة، كما أنّه يُعزيز مِن تجدُّد العضلات، ويُحسّن مِن القوة أثناء التدريبات، , ويُساعد على مُمارسة الرياضة لوقتٍ أطول.[3]

أنواع مساحيق البروتين

يتم تحضير مساحيق البروتين مِن مصادر البروتين المُركزة، سواء كانت مصادر حيوانية أو نباتية مثل الألبان، والبيض، والأرز، والبازيلاء، ومِن أنواع البروتين:[4]

  • بروتين القنب: يُعد القنب مصدراّ غنياّ بالأحماض الدُهنية الأوميغا3 والعديد مِن الأحماض الأمينية الأساسية، إلا أنّهُ لا يُعتبر بروتيناً كاملاً؛ وذلك لأنّه يحتوي على مستويات قليلة جداً مِن الليسين والليوسين، كما أنّه يوجد القليل مِن الأبحاث على بروتين القنب.
  • بروتين مصل اللبن: يُعتبر مصدر بروتين مصل اللبن مِن الحليب، حيثُ أنّهُ غني بالبروتين واللاكتوز وهو السكر الموجود في الحليب، كما أنّ بروتين مصل اللبن سهل الهضم، وغنيّ بالأحماض الأمينية المُتفرعة كالليوسين الذي يلعب دوراً في تعزيز نمو العضلات.

المراجع

  1. ↑ GORD KERR (5-1-2019), "Side Effects of Boost High Protein Drinks"، www.livestrong.com, Retrieved 27-4-2019.
  2. ↑ Andra Picincu (15-2-2019), "What Are the Benefits of a Protein Shake? "، www.livestrong.com, Retrieved 27-4-2019.
  3. ↑ Darla Leal (6-4-2019), "The Benefits of Having a Protein Shake Before Bed"، www.verywellfit.com, Retrieved 27-4-2019.
  4. ↑ y Franziska Spritzler, RD, CDE on October 23, 2018 (23-10-2019), "The 7 Best Types of Protein Powder"، www.healthline.com, Retrieved 27-4-2019.
أضرار شرب البروتين
كتابة
teb21.com
- بتاريخ : - آخر تحديث: 2022-07-06 13:03:01