أعراض نقص الزنك الحاد

أعراض نقص الزنك الحاد

أعراض نقص الزنك

يُعاني بعض الأفراد مِن نقص الزنك، ويظهر هذا النقص على شكل بعض الأعراض، ومنها ما يليّ:[1]

  • بُطئ النمو: يُلاحظ على الأطفال المُصابين بنقص الزنك تأخر وبُطئ في مستوى النمو.
  • خسارة الوزن: يرتبط نقص الزنك بفُقدان الشهية، مِمّا يؤدي إلى خسارة الوزن.
  • خلل في جهاز المناعة: يؤدي نقص الزنك إلى حدوث ضُعف في وظائف جهاز المناعة، ويُمكن تصحيح هذا الخلل عن طريق أخذ مُكملات الزنك.
  • تساقط الشعر: يُعاني الأفراد المُصابين بنقص الزنك مِن تساقط الشعر بشكلٍ كبير.
  • الإسهال: يُصاحب النقص الحاد في الزنك الإصابة بالإسهال الشديد، حيث يؤدي نقص الزنك إلى إضعاف جهاز المناعه، الأمر الذي يؤدي إلى تكرار الإصابة بالعدوى والأمراض ومِنها الإسهال.
  • تأخر النضوج الجنسي: يُعاني الأفراد المصابين بنقص الزنك مِن تأخر في النضوج الجنسي، كما قد يؤدي نقص الزنك إلى حدوث عجز جنسي وقصور في الغُدد التناسلية لدى الذكور.
  • الإصابة بالمشاكل الصحية: يرتبط نقص الزنك الحاد بالعديد مِن المشاكل الصحية بمشاكل صحية، مِنها مشاكل التذوق والخمول العقلي.

أسباب نقص الزنك

يوجد العديد مِن الأسباب الكامنة وراء الإصابة بنقص الزنك، نذكر مِنّها:[2]

  • عدم الحصول على كميةٍ كافيةٍ مِن الزنك عن طريق النظام الغذائي.
  • ضعف قدرة الجسم على امتصاص الزنك.
  • الإدمان على الكحول.
  • الإصابة ببعض الأمراض المُزمنة، مثل السرطان، أو تحسّس القمح، أو أمراض الكلى، أو الكبد، أو السكري، أو التهاب القولون، أو أمراض البنكرياس، أو الإصابة بفقر الدم المنجلي.

فوائد الزنك للجسم

يُعدّ الزنك مِن المعادن الأساسية والضرورية لجسم الإنسان، ويُقدّم الزنك العديد مِن الفوائد، كما يقوم بالكثير مِن الوظائق المُهمة للجسم، وفيما يلي بعضُ أهمّ فوائد الزنك:[3]

  • يُعتبر الزنك ضرورياً لنمو خلايا الجسم، كما يدخل في بناء الحمض النووي للفرد.
  • يقوّي الزنك جهاز المناعة، ويدعم وظائفه، مِمّا يُساعد على تقليل الإصابة بالعدوى.
  • يدخل الزنك في بناء البروتينات، كما أنّه يدخل في التفاعلات الإنزيمية.
  • يُسرع الزنك التئام الجروح، والشفاء مِن الحروق، والالتهابات، والتقرّحات، كما أنه يُساعد على علاج حب الشباب.
  • يُقلل الزنك مِن خطر الإصابة بالأمراض المرتبطه بتقدم العمر مثل الالتهاب الرئوي.
  • يُقوّي الزنك مِن الأداء الوظيفي العقلي لدى كبار السن.

المراجع

  1. ↑ "Zinc", ods.od.nih.gov,5-4-2019، Retrieved 5-4-2019. Edited.
  2. ↑ Rachel Nall (5-4-2019), "All you need to know about zinc deficiency"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 5-4-2019. Edited.
  3. ↑ Jillian Kubala (5-4-2019), "Zinc: Everything You Need to Know"، www.healthline.com, Retrieved 5-4-2019. Edited.